ملاعب
أمنعاجل

ملعب الشعب … إصابة ثلاثة لمشجعين وعدم تسجيل حالة وفاة

ملاعب
مشاهدات

أصدرت وزارة الداخلية، الجمعة، توضيحاً بشأن أحداث مباراة الكلاسيكو بين الزوراء والقوة الجوية التي كان من المقرر أن تقام على ملعب الشعب الدولي،و فيما أكدت عدم تسجيل حالة وفاة بين المشجعين، أشارت إلى أن ثلاثة مشجعين أصيبوا بشكل طفيف جراء تسلق السياج الخارجي للملعب قبل أن تتم معالجتهم ويغادرون المستشفى.

وقالت الوزارة الجمعة إنه “في الوقت الذي ينعم به العراق بالأمن والأمان وذلك بعد تظافر جهود قواتنا الأمنية البطلة بجميع صنوفها في دحر الإرهاب، الأمر الذي جعل الحياة تعود لطبيعتها وأصبح المواطنون يمارسون أعمالهم ونشاطاتهم اليومية بشكل اعتيادي، وتشهد المحافل زحاماً كبيراً من قبل المواطنين، ومن بينها مباريات كرة القدم، حيث شهد معلب الشعب في العاصمة بغداد اقبالا كبيرا جداً من قبل المتفرجين لمشاهدة مباراة ناديي الزوراء والقوة الجوية التي كان من المقرر إجراؤها عصر اليوم”.

وأضافت الوزارة، أن “قسم أمن الملاعب التابع لمديرية حماية المنشآت والشخصيات في وزارة الداخلية كان على اهبة الاستعداد لتأمين الحماية الكافية لهذه المباراة، وبالفعل فقد أدى عناصر القسم واجبهم بصورة جيدة جداً ومنذ وقت مبكر بالتنسيق مع باقي الأجهزة الأمنية وتأمين الأطواق الخارجية للملعب أيضاً”.

وأوضحت، أن “الأعداد الكبيرة للمتفرجين وامتلاء مدرجات الملعب دفعت البعض إلى محاولة الدخول من أماكن غير مهيأة، وتسلق السياج الخارجي للملعب ما أدى الى إصابة ثلاثة منهم باصابات طفيفة بالاسلاك الشائكة، وقد تمت معالجتهم وغادروا المستشفى، ولم تكن اي حالة وفاة بين المشجعين، ولم تكن هناك أية حالة احتكاك او شجار”.

وختمت الوزارة بيانها بالقول، “بسبب الزحام الكبير وعدم اتساع الملعب للمتفرجين الذين كانوا من داخل العاصمة وخارجها، قررت الجهات المشرفة على المباراة تأجيلها إلى وقت آخر، حفاظا على المواطنين الذين كانوا داخل الملعب وفي الحزام الأخضر لأرضية المباراة”.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.