اخبار العرب و العالم

جولة للبحث عن سفينة صيد بالصومال

مشاهدات

بعدما اختطف قراصنة سفينة صيد كورية جنوبية، حسبما قال مسؤولون، السبت تاتي وذكرت وزارة الخارجية الكورية في بيان أن السفينة، التي يبلغ وزنها 234 طنا، وكانت تقل طاقمها المكون من 3 كوريين جنوبيين و18 إندونيسيا، فقدت الاتصال بعد أن بعثت برسالة مفادها بأن “قراصنة يتبعون السفينة”. اذ أرسل الجيش الكوري الجنوبي وحدة بحرية إلى المياه، قبالة الصومال

وقال مسؤول بوزارة الخارجية إن وحدة “شيونغاي” الكورية الجنوبية لمكافحة القرصنة كانت تشارك في عمليات دولية لمكافحة القرصنة بمياه قريبة، قبل أن تتحرك للبحث عن السفينة.

وأضافت وزارة الخارجية أن طائرات دورية من الهند وألمانيا واليابان تشارك في عملية البحث بالمنطقة.

وذكرت أن الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن أصدر أوامره للوكالات الحكومية ذات الصلة والجيش “ببذل جهود حثيثة في عمليات الإنقاذ، مع وضع حماية الأرواح كأولوية”.

وسفينة الصيد مسجلة في منغوليا ومملوكة لرجل أعمال كوري يعيش في جنوب أفريقيا، وقالت وزارة الخارجية إن قبطان السفينة وربانها وكبير مهندسيها مواطنين كوريين جنوبيين.

وكثيرا ما تكون سفن الصيد والشحن الكورية أهدافا للقراصنة الصوماليين، حيث شهدت الأسابيع الأخيرة عودة للقرصنة قبالة سواحل الصومال بعد 5 سنوات من الخمول.

وكانت القرصنة تشكل تهديدا خطيرا لصناعة النقل البحري العالمية، لكنها تقلصت في السنوات الأخيرة بعد جهد دولي للقيام بدوريات قبالة السواحل.

 

اترك تعليقاً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.