وقال خبراء طقس ومسؤولون محليون إن من المتوقع هطول أمطار غزيرة صباح الخميس على سانتا باربره وفينتورا شمال غربي لوس إنجلوس، حيث جرى إجلاء 25 ألف شخص في الأيام الماضية.

ولقي نحو 21 شخصا حتفهم وأصيب العشرات في انهيارات أرضية وقعت في التاسع من يناير، بعد هطول أمطار على منطقة مونتيسيتو  وسانتا باربره وحولها.

وبدأ هطول الأمطار المصاحبة لهذه العاصفة مساء الثلاثاء واستمر حتى الأربعاء.

وقال مسؤولون محليون إن من المتوقع أن تصاحب هذه العاصفة أمطار أكثر غزارة بكثير من الأمطار التي هطلت في يناير.

ومع استعداد كاليفورنيا لهطول الأمطار، يبدأ الساحل الشرقي للولايات المتحدة التعافي بعد رابع عاصفة ثلجية تضرب المنطقة هذا الشهر، والتي أدت لإغلاق مدارس وإلغاء رحلات طيران ووقف خدمات النقل بالحافلات والقطارات في أنحاء المنطقة.