وقال جرام كينا مستشار الحكومة الأسترالية في المكتب الوطني لإدارة الطوارئ في تونغا إنه لم ترد تقارير مؤكدة عن سقوط قتلى نتيجة العاصفة، وهي من الفئة الرابعة، والتي كانت مصحوبة برياح تصل سرعتها إلى نحو 200 كيلومتر في الساعة، لكن هناك الكثير من المصابين بعضهم أصيب بجروح خطيرة.

وأظهرت صور منشورة على مواقع التواصل الاجتماعي مبنى البرلمان وقد تهدم ولقطات لفيضان جارف وخطوط كهرباء منهارة. وتعذر الوصول لمناطق خارج العاصمة بسبب الضرر والحطام الذي خلفته العاصفة.

وذكر وينستون بيترز وزير الشؤون الخارجية في نيوزيلندا في بيان “حجم الدمار الذي خلفه الإعصار جيتا ما زال قيد التقييم لكن هناك حاجة ماسة للمساعدة”.

وأضاف “هناك نحو 5700 شخص لجؤوا لمراكز الإيواء خلال الليل ومن المتوقع أن يزيد العدد كثيرا الليلة”.

وستتبرع نيوزيلندا بمبلغ 750 ألف دولار نيوزيلندي (545 ألف دولار أميركي)، ومن المقرر أن ترسل طائرة تابعة لقواتها الجوية لنقل مساعدات إغاثة إلى تونجا اليوم.

ويتجه الإعصار صوب الجزر الجنوبية في فيغي الثلاثاء، بينما تشير بعض التوقعات إلى أنه سيشتد ويتحول إلى عاصفة من الفئة الخامسة.