الرئيسية / ملاعب / صدام مع رفاق الأمس بدوري الأبطال

صدام مع رفاق الأمس بدوري الأبطال

سيكون لمباراة ريال مدريد وبايرن ميونيخ، بربع نهائي دوري الأبطال، وقعٌ خاص بالنسبة لكارلو أنشيلوتي، الذي سبق له تدريب الميرنجي بين “2013، و2015″، وفاز معه بدوري الأبطال موسم “2013-2014”.

وسيصب هذا الأمر، في مصلحة الفريق البافاري، حيث يعرف أنشيلوتي جيدًا خبايا البيت المدريدي، فأغلب لاعبي الملكي، لعبوا تحت قيادة المدرب الإيطالي، وفي مقدمتهم كريستيانو رونالدو، وجاريث بيل.

وقال مانويل نوير، حارس بايرن ميونيخ، عقب إعلان نتائج القرعة، مباشرة: “لدينا مدرب يعرف ريال مدريد حق المعرفة”.

ويرى الكثيرون في مواجهة ريال مدريد، وبايرن ميونيخ نهائي قبل الأوان، كونه سيجمع بين فريقين يعتبران حاليًا الأفضل على الصعيد الأوروبي.

وقال مدير ريال مدريد، إيميليو بوتراجينيو، إنه كان يفضل تجنب مواجهة بايرن ميونيخ في ربع نهائي المسابقة، موضحًا: “مواجهة بايرن ميونيخ هو نهائي مبكر، وهذه أسوأ قرعة من الممكن أن تحدث لنا”.

وأضاف “البايرن فريق عريق، يمتلك مجموعة مميزة من اللاعبين، كما يمتلكون مدرب عظيم هو أنشيلوتي”.

ألونسو “محارب” سابق في ريال مدريد لاعب آخر، قد يستفيد منه بايرن ميونيخ كثيرًا في مباراة ريال مدريد؛ لمعرفته أيضًا بالفريق الملكي، وهو المخضرم تشابي ألونسو، الذي حمل قميص ريال مدريد بين 2009- 2014، وفاز معه بدوري أبطال أوروبا.

وسيكون ألونسو، الذي يلعب آخر موسم له قبل الاعتزال، متحمسًا كثيرًا لإنهاء مسيرته الاحترافية بتتويج جديد بلقب أبطال أوروبا، بيد أن هذا المسعى يصطدم بعقبة الريال في دور ربع النهائي.

وقد يكون لألونسو، دورًا حاسمًا في موقعة ريال مدريد، أولاً لخبرته في مثل هذه المواجهات، وثانيًا لكونه لاعبًا سابقًا في الفريق الملكي، ويعلم الكثير من نقاط ضعف الفريق.

 

 
على الجانب الآخر، يوجد في ريال مدريد لاعب محوري سبق له أن لعب ببايرن ميونيخ، وجاور الكثير من اللاعبين الحاليين بالفريق البافاري، وهو توني كروس، صانع ألعاب النادي الملكي.

وحمل كروس، ألوان الفريق البافاري بين “2010، و2014” قبل أن ينتقل لريال مدريد مقابل 30 مليون يورو.

ولا تقتصر معرفة كروس بلاعبي بايرن ميونيخ على الفترة التي قضاها ببايرن ميونيخ، بل إن علاقته بهم استمرت بعد ذلك بحكم اللعب سويًا في المنتخب الألماني، فمعظم لاعبي المانشافت، هم من بايرن ميونيخ.

وتفاعل كروس مع القرعة، ونشر تغريدة على “توتير” كتب فيها “إنها فعلا قرعة لطيفة”، وربما يقصد بذلك الجانب الآخر من القرعة حيث سيتمكن من اللعب ببايرن الذي قضى فيه فترة طويلة، وسيلتقي بزملاء الأمس.

لكن بكل تأكيد، لن تكون مباراة سهلة سواء لكروس، أو لألونسو وغيرهما من اللاعبين، وبلغة الأرقام فإن الكفة تميل للبايرن، الذي فاز في 11 مباراة، مقابل 9 مباريات لمدريد، في حين تعادل الفريقان، في مباراتين.

يٌذكر أن مباراة ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بين بايرن ميونيخ وريال مدريد، ستجري في 12 أبريل/نيسان في ميونيخ، أما مباراة الإياب فستقام في 18 من الشهر ذاته في مدريد.

شاهد أيضاً

تراجع الاقبال على الهواتف الذكية

افاد تقرير جديد أصدرته شركة “غارتنر” للأبحاث تراجع مبيعات الهواتف الذكية خلال عام 2017، لأول …