الرئيسية / أمن / الاقمار الصناعية العالمية تظهر بحيرة الدماء بمدينة الصدر خلف السدة

الاقمار الصناعية العالمية تظهر بحيرة الدماء بمدينة الصدر خلف السدة

نشرت وكالة “RT“، الروسية، صورة تظهر فيها بحيرة للدم خارج مدينة الصدر وسط بغداد، فيما قالت بأنه حتى الان لا يوجد اي تفسير لهذا اللغز الذي أكتشف بواسطة الأقمار الصناعية.

بحيرة الدماء بمدينة الصدر
بحيرة الدماء بمدينة الصدر

و بحسب الوكالة الروسية فأن لون بحيرة مشابها لها في غرب تكساس تحول عام 2012 إلى الأحمر القاني هي الأخرى، حيث دلت التحليلات حينها أن الظاهرة كانت بسبب نوع من البكتيريا يعيش في المياه التي تفتقر إلى الأوكسجين.

وحدث ذلك بعد موجة جفاف ضربت مساحات واسعة من الأراضي الأمريكية، وتسبب نفوق أسماك البحيرة في حدوث عملية تحلل واسعة نتج عنها نقص حاد في الأوكسجين، الأمر الذي أسهم في تكاثر هذا النوع من البكتيريا وتحول مياه البحيرة إلى الأحمر القاني.

وتتساءل الوكالة الروسية، هل يمكن إسقاط هذه النتيجة على “بحيرة الدم” العراقية؟ ربما، إلا أنه لا توجد معلومات مؤكدة حول هذه المسألة.

على كل حال، مشهد “بحيرة الدم” بلا شك مفزع ويثير الكثير من الظنون والمخاوف وخاصة حين يتصادف وجود مثل هذه الظاهرة في بلد عانى الويلات من العنف وانسكبت فيه الدماء بغزارة طيلة تاريخه ولا سيما في العقدين الأخيرين.

ومن جهة أخرى قال ناشطون في وقت سابق، ان هناك خرائط خاصة بالاجهزة الامنية أظهرت صورة مشابهة لهذه الصورة اليت كشفتها الاقمار الصناعية والتي تكشف عن حجم واعداد السيارات المفخخة التي ضربت هذه المنطقة بشكل متكرر خلال السنوات الماضية.

شاهد أيضاً

الموصل

الموصل الان | السيطرة على سد الموصل دون قتال

افاد مراسل موقع عراقي الان من امام سد الموصل ان القوات العراقية سيطرت على السد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *